قد يظن العديد من النّاس بأنَّ هرمون البروجسترون (Progesterone) واحد من الهرمونات الأنثوية فقط التي لا يُعنى الرجال بفحصها كونهم لا علاقة لهم بها، إلّا أنه تجدر الإشارة إلى أنَّ هذا الهرمون بالإضافة لهرموني التستوستيرون والإستروجين يتواجدان عند كلاً من الذكر والأنثى، وقد ينخفض نسب هرمون البروجسترون عند الرجال، فما سبب ذلك؟[١]





ما هي أسباب انخفاض هرمون البروجسترون عند الرجال؟

في الحقيقة قد تتشابه أسباب انخفاض هرمون البروجسترون عند الرجال عنها في النساء، إذ أن من أبرز الأسباب المؤدية لانخفاض هرمون البروجسترون ما يلي:[٢]

  • التقدم في السن؛ وهذا واحد من الأسباب التي يتشارك بها كلاً من الرجال والنساء، وإنَّ الانخفاض في نسبة هرمون البروجسترون يصاحبه عادةً انخفاض في هرمون التستوستيرون وارتفاع في هرمون الإستروجين.
  • نمط الحياة غير الصحي والذي قد يؤدي إلى اختلال في مستويات الهرمونات الطبيعيّة عند الرجال.
  • نمط النوم الخاطئ.
  • قلّة المرونة.
  • السمنة.



في حال عدم وجود مشكلة صحيّة أساسية أدت لانخفاض نسبة هرمون البروجسترون في الجسم، فقد يُساعد الالتزام بنمط غذائي صحي ومتكامل وأخذ القسط الكافي من الراحة في إعادة توازن الهرمونات في الجسم ومنها هرمون البروجسترون؛ كما يجدر بالذكر بأنَّ هذه النصائح تنطبق على كلّ من الذكور والإناث على حدٍ سواء.




كيف يتم الكشف عن انخفاض مستوى هرمون البروجسترون؟

يتم الكشف عن مستوى هرمون البروجسترون لدى الرجال من خلال إجراء فحص للدم، ومن ثمَّ المقارنة ما بين المستويات الطبيعية المفترضة ونسبة الهرمون في الدم، وإن حدوث نقص في هذا الهرمون قد يؤدي لظهور مجموعة من الأعراض التي قد تؤثر سلبًا على جودة النوم،[١] ومن الأعراض الأخرى الأكثر شيوعًا والمرتبطة بانخفاض مستوى هرمون البروجسترون لدى الرجال ما يلي:[٣]

  • الاكتئاب.
  • تساقط الشعر.
  • التثدي.
  • انخفاض في الرغبة الجنسيّة.
  • الإعياء.
  • ضعف أو فقدان نسبة العضل في الجسم.
  • ضعف الأداء الجنسي لدى الرجال.
  • قلّة كثافة العظام.


كما أن الرجال الذي يعانون من انخفاض هرمون البروجسترون، قد تزداد لديهم خطر الإصابة بالأمراض الآتية:[٤]

  • هشاشة العظام.
  • التهاب المفاصل.
  • التهاب البروستاتا.
  • سرطان البروستاتا.



تعتبر النسبة الطبيعية لهرمون البروجسترون عند الرجال ما بين 0.13–0.97 نانوغرام لكل مل.




ما هي أهمية هرمون البروجسترون لدى الرجال؟

يلعب هرمون البروجسترون دوراً فيما يلي:[٤][٥]

  • تنظيم المزاج.
  • بناء العضلات.
  • تحويل الدهون إلى مصدر للطاقة.
  • تعزيز الرغبة الجنسية.
  • تنظيم مستوى السكر في الدم.
  • المساعدة على النوم.
  • موازنة إنتاج هرمونات الغدة الدرقية.
  • قد يلعب دوراً في تخثّر الدم.



عندما يكون توازن هرمون البروجسترون لدى الرجال غير كافٍ، يمكن أن يؤدي ذلك إلى ما يُعرف باسم "هيمنة الإستروجين"، وهي حالة مرتبطة كثيرًا بالنساء مقارنةً بالرجال، تحدث عند ارتفاع مستويات هرمون الإستروجين مقارنةً بالبروجسترون، وقد تسبب العصبية وضعف الانتصاب والتعب وتضخم البروستاتا وغيرها من الأعراض.




المراجع

  1. ^ أ ب "Progesterone in Men", klinik, Retrieved 26/2/2022. Edited.
  2. "Signs And Symptoms Of Low Progesterone", dr daniel, Retrieved 26/2/2022. Edited.
  3. "Learn How to Increase Progesterone in Men", bodylogicmd, Retrieved 26/2/2022. Edited.
  4. ^ أ ب "Progesterone (male)", healthmatters, Retrieved 1/3/2022. Edited.
  5. "Odd Bedfellows: Men And Progesterone", bogard health, Retrieved 26/2/2022. Edited.